أغسطس
26
2016

كن رساليا

كن-رساليا

  الناس يولدون ويحيون ما شاء الله، ثم يموتون. منهم من يكون له أثر في حياته وبعد موته، ومنهم من لا أثر له وهم أغلب الناس. وأعظم الآثار؛ الأعمال والمشاريع والإنجازات التي تتنفع بها البشرية، وخاصة تلك التي يجتمع فيها خير الدنيا والآخرة. وأفضل نموذج لهذه الآثار؛ آثار الرسل والأنبياء ثم الذين يلونهم من العلماء والمصلحين والدعاة والمربين الصادقين المخلصين. إن الذين أرسوا قواعد الثقافات الإنسانية، وشيدوا الحضارات، وأقاموا العدل، ونشروا الأمن… هم أشخاص رساليون، […]

أغسطس
22
2016

أنين البحر

أنين-البحر

  البحر مخلوق من مخلوقات الله العظيمة، يضم في أحشائه كائنات حيوانية ونباتية وأصدافا ولآلئ وأنهارا من المياه الحلوة… إنه يسبح الله؛ قال تعالى: “يسبح لله ما في السماوات وما في الأرض” (الجمعة 1). وقال أيضا: “تُسَبِّحُ لَهُ السَّمَوَاتُ السَّبْعُ وَالْأَرْضُ وَمَنْ فِيهِنَّ وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ وَلَكِنْ لَا تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا” (الإسراء44). فكل المخلوقات التي تسكن البحر تسبح الله، بل كل قطرة ماء تسبح باسم ربها. وإذا تأملت بقلبك […]

أغسطس
7
2016

الاضطرار مخ الدعاء

الدعاء

    قال الله سبحانه وتعالى في كتابه المبين: “أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ويجعلكم خلفاء الأرض” (النمل 64). يتبين بعد التدبر أو الفهم الأولي لنص الآية الكريمة، أن الله أقرب ما يكون إلى عبده المضطر وهو يدعوه ويستغيث به، مما يجعل المتأمل في هذه الآية يخلص إلى وجود تلازم وارتباط وثيق بين حال الاضطرار وإجابة الدعاء. ولعل الاضطرار مستويان أو نوعان: المستوى أو النوع الأول يمكن نعته بالتلقائية؛ أي اضطرار تلقائي لا […]

يوليو
25
2016

أيها الإنسان الغربي…

أيها-الإنسان-الغربي

أيها الإنسان الغربي !! أيها الإنسان الغربي المتحضر !!؟ أيها الإنسان الغربي المتكبر. أيها الإنسان الغربي المتجبر. أيها الإنسان الغربي صاحب الد يمقراطية والعدالة والإنسانية والتنوير والحداثة… هل هذه المعاني والمبادئ هي التي دعتك إلى استعباد الناس وسفك دماء الشعوب منذ زمن الاستعمار والاستيطان إلى الآن ؟ أهي التي تحملك على نشر رسالة الاستعباد والإرهاب والعنف في العالم ؟ أهي التي تجعلك تتصور نفسك من طينة غير طينة باقي البشر ؟ هل الديمقراطية هي التي تحكم على […]

يوليو
7
2016

أمة ضيعت دينها…

يا-امة-ضيعت-دينها

  أمة ضيعت دينها فأذلها الله وأعمى بصيرتها، فهي تشقى وتعاني وتتعذب: “ومن أعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكا ونحشره يوم القيامة أعمى”. أمة ضيعت دينها، فركنت إلى الجهل واستمرأت مياه مستنقعه، فضلت الطريق وهامت على وجهها. أمة ضيعت دينها وسنة نبيها، فأفسدت عقيدتها حين دانت بدين الصوفية الطرقية والقبورية والعقلية الخرافية. ومكثت على هذه الحال بضعة قرون إلى أن داهمها المستعمر، وأذلها وسامها سوء العذاب عقابا من الله. أمة ضيعت دينها فسلط الله […]

يونيو
2
2016

الإنسان وقيود نفسه

الإنسان-وقيود-نفسه

إن الانسان وهو يسعى وراء تحقيق أمر أو إنجاز عمل، ينبغي أن يكون متصفا بالإرادة، ومدركا للطريق أو المنهج المؤدي إلى تحقيق ذلك الأمر أو إنجازه، إضافة إلى توفر عناصر نفسية أو معنوية أخرى؛ مثل التفاؤل، والصبر، والمرونة، وحسن التكيف، والتفاعل والتواصل مع البيئة الاجتماعية. ومن بين العوامل النفسية المساعدة أيضا على تحقيق الآمال وإنجاز الأعمال؛ هناك عامل ذاتي باطني قلما يلتفت إليه؛ وهو تحرر النفس من مجموعة من الأوصاف والأخلاق التي قد تعيق، بل […]

مايو
15
2016

فوبيا الصلاة

فوبيا-الصلاة

نشرت لبنى أبروك قبل بضعة أشهر في جريدة هبة بريس المغربية الإلكترونيةخبرا هذا نصه: “كشفت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية، عن تعرض شاب مغربي للطرد من طائرة فرنسية بسبب أدائه للصلاة. الصحيفة، ذكرت أن الموظفين أجبروا الشاب على النزول من الطائرة، بسبب أدائه للصلاة من كرسيه، خصوصا أنه تم رصده قبل ذلك، وهو يشاهد أفلاما دينية، مما خلف جوا من الريبة في صفوف ركاب الطائرة. وأضاف ذات المصدر، أنه تم إجباره على النزول بمطار كوبنهاجن بالدانمارك، […]

مايو
2
2016

  هل التصوف شرط في تربية النفس وتزكيتها ؟

هل-التصوف-شرط-في-تربية-النفس-وتزكيتها

    يرى الصوفية، قديما وحديثا، استحالة الوصول إلى إصلاح النفس وتزكيتها بدون تصوف. كما يذهبون إلى أن التصوف دعت إليه الشريعة الإسلامية من خلال حثها على التحقق بمقام الإحسان الذي هو روح التصوف أو التصوف نفسه. بل ذهب بعض الصوفية إلى أن التصوف أنزل من السماء؛ وفي هذا الصدد يقول الشيخ الصوفي أحمد بن عجيبة في مطلع كتابه: “إيقاظ الهمم في شرح الحكم”: “وأما واضع هذا العلم، فهو النبي صلى الله عليه وسلم علمه الله […]

أبريل
28
2016

العبادة بين التكليف والتشريف

العبادة-بين-التشريف-والتكليف

جمعني لقاء بشابين طالبين باحثين فاضلين: عبد الله الغامدي، وعبادة الكيلاني. وبينما نحن نتحدث في موضوع الإيمانيات، إذ توجهت بالكلام إلى عبادة قائلا: ما أجمل “عبادة” أهل الجنة !! فرد علي: لا عبادة في الجنة. فقلت: يا عبادة؛ العبادة نوعان: عبادة تكليف، وعبادة تشريف. الأولى في الدنيا والثانية في الجنة. ومن الأدلة على وجود الثانية، قول النبي صلى الله عليه وسلم في حديثه عن أهل الجنة: “ويلهمون التسبيح كما يلهمون النفس”. أو ليست هذه عبادة يا […]

أبريل
28
2016

حوار إيماني

حوار-ايماني

حدث شاب صديقه: لقد وعدك البارحة مدير بالعمل في شركته، بدءا من مطلع الشهر القادم. أليس كذلك ؟ أجل. ووعدك الله الفردوس والملك الكبير والنعيم الخالد إن أنت عبدته مخلصا له الدين. أجل. هلا أخبرتني بنسبة اليقين في الوعدين كليهما ؟ وعد مدير الشركة يتراوح اليقين فيه ما بين صفر ومائة. ووعد الله يتجسد فيه اليقين مائة في المائة. حدثني عن شعورك وأملك خلال مقابلتك لمدير الشركة. لما استقبلني في مكتبه، أحسست بروح السعادة تسري […]

الصفحات:1234567...20»


شارك


احصائيــات

تــــــابعني على الفايسبوك